اخبار الاقتصاد

شركة آبل تتعرض لأزمة كبيرة بسبب أيفون “X”

كتبت /هالة خضر

تتعرض شركة آبل العالمية والمنتجة لهواتف أيفون الشهيرة لأزمة كبيرة أدت أي تعرضها لفضيحة أخلاقية بسبب قيام الشركة بتشغيل طلاب المدارس في معاملها من أجل تجميع وتصنيع هاتفها الأحدث علي مستوي العالم “iphone X” نظرا للضغط الكبير علي الشركة في طلب الهاتف الأحدث لها مما أدي إلي تأخر الإنتاج في تصنيعه وذلك عبر شركة التوريد الأساسية “فوكسكون” والتي تصنع الأجهزة في الصين بمدينة Zhengzhou لذلك اضطرت الشركة إلي عماله الأطفال وتوظيف الطلاب بشكل غير قانوني مما عرض الشركة لأزمة كبيرة وانتقادات واتهامات من قبل العديد من الصحف ووسائل الإعلام.

 

إلا أن صحيفة “فايننشال تايمز” أعلنت إن عمل الطلاب شائع وقانوني في مراكز التصنيع في الصين، ويحصلون على المال في المقابل،بشرط أن تقتصر فترة العمل هذه على 40 ساعة فقط في الأسبوع .

 

ويذكر انه تم إرسال مجموعه عددها حوالي 3 آلاف طالب من مدرسة Zhengzhou المهنية للعمل في المصنع الذي تديره شركة “فوكسكون” للصناعات الدقيقة التي تتخذ من تايوان مقراً لها، معلنين للطلاب إنها فترة ثلاثة اشهر فقط لاكتساب الخبرة وأنها مطلوبة للتخرج.

 

لكن الفضيحة “الأخلاقية” كما وصفت العديد من الصحف اتضحت فيما كشفه بعض هؤلاء الطلاب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 17 و19 عاماً، إذ أكدوا أنه تم تخطي الحدود القانونية المسموحة للعمل، بحيث كانوا يعملون بشكل روتيني على مدار 11 ساعة يومياً من أجل تجميع أحدث هاتف آيفون، مما يشكل عملا إضافيا غير قانوني للمتدربين الطلاب بموجب القانون الصيني.

 

ومن جانبه نكرت شركة “فوكسكون” ذلك معلنه”أن سياسة الشركة لا تسمح للمتدربين الداخليين والذين يمثلون نسبة صغيرة جداً من القوى العاملة بالعمل أكثر من 40 ساعة في الأسبوع”، وأضافت قائلة: “لقد حققنا في كل هذه الحالات وتأكدنا من أن جميع الأعمال تمت بشكل طوعي وحصل الطلاب على تعويض مناسب، كما أن المتدربين الداخليين قد عملوا عمل إضافي يشكل انتهاكا لسياستنا”.

 

ومن ناحية أخرى أكدت الشركة علي أن  فريقاً من المختصين موجودون في موقع المنشأة يعملون مع الإدارة فيما يخص الأنظمة لضمان الالتزام بالمعايير المناسبة، لكن صحيفة “فاينانشال تايمز” ذكرت أن طالباً يبلغ من العمر 18 عاماً قال “إننا نضطر للعمل هنا من قبل مدرستنا”، وامتنع الطالب في البداية عن تقديم اسمه خوفاً من العقوبة, وأضاف أنه قام بتجميع 1200 كاميرا لهاتف iPhone X في اليوم وهو أمر لا علاقة له بدراستنا.

 

ويذكر انه في شهر أكتوبر أيضا تم توجيه العديد من الاتهامات لشركة Quanta Computer  وهي شركة تصنيع تكنولوجية مملوكة أيضا  لشركة فوكسكون بالاعتماد علي عمل الأطفال الذين يعملون لمده 12ساعة يوميا لبناء أجهزة الحاسب المحمولة.

The short URL of the present article is: https://wp.me/p9kbk1-1mZ
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: