اخبار مصراخر الاخبارحوادث وقضاياشمال سيناء

إرهابيون يلقون برأس أدمية في احد ميادين العريش والداخلية تكشف عن هوية صاحبها

قامت مجموعة من العناصر الإرهابية، مساء أمس الجمعة، بإلقاء رأس أدمية مقطوعة من جسد شخص ومجهولة الهوية ، في أحد ميادين قسم ثالث بالعريش وهو ميدان العتلاوى بحي الفواخريه، وهو ما أثار الحزن والرعب والخوف بين اهالى المنطقة بسبب ما قام به إرهابيون .

واستطاعت قوات الشرطة ورجال الأمن معرفة وتحديد هوية الشخص صاحب هذه الرأس الآدمية التي القها الإرهابيون في ميدان العتلاوى بحي الفواخرية ، حيث دلت التحريات وبسؤال شهود العيان من أهالي المنطقة أكدوا أن هذه الرأس لشخص يدعي حسن اسكندر المغايتة ، وهو من أهالي الحي وسكان منطقة الفواخرية ومن عائلة المغاييتة

وانه تم اغتياله على يد الإرهابيين بعد أن قاموا باختطافه أمس، وعلى الفور تم نقل الرأس الآدمية إلى مستشفي العريش وذلك من اجل استكمال الإجراءات القانونية وتكليف فرق البحث من اجل التحقيق وملاحقة الجناة والكشف عن أسباب الحادث .

الجدير بالذكر أن شمال سيناء وخاصة منطقة العريش تشهد حالة من الحرب بين رجال الشرطة والجيش وبين الإرهابيين، حيث يتخذ الإرهابيون من ربوع الصحراء في شمال ووسط وجنوب سينا أوكارا لهم وتبذل قوات الشرطة والجيش أقصي ما عندها من اجل القضاء على الإرهاب وتطهير مصر منه.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: