ثقافة وتراث

راس تمثال الملك سنوسرت الاول تصل الى المتحف المصري الكبير

راس تمثال الملك سنوسرت الاول تصل الى المتحف المصري الكبير

استقبل المتحف المصري الكبير بميدان الرماية ظهر اليوم رأس تمثال للملك سنويرت الاول من منطقة اثارالقلعة تمهيدا لعرضها عند أفتتاح المتحف.
وقال د. طارق توفيق المشرف العام علي المتحف المصري الكبير أن الرأس تحمل ملامح الدولة الوسطي، وهي مصنوعة من الجرانيت الوردي ذو ملامح للوجه واضحة، للملك سنوسرت الأول يرتدي غطاء الرأس فاقدا لبعض أجزاءه. كما أنها تتضمن ذقن ملكية مفصولة عن التمثال.

راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.
راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.

وأشار د. أيمن عشماي رئيس قطاع الآثار المصرية إلي أنه تم أكتشاف تلك الرأس من خلال البعثة المصرية الالمانية العاملة في منطقة آثار المطرية عام 2005م وتبلغ أبعادها 122سم*108سم، وارتفاع 75سم، وتزن حوالي 2 طن. كما تم أكتشاف الذقن منفصلة عن الرأس عام 2008م علي بعد 10 أمتار من مكان أكتشاف الرأس.

راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.
راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.


ومن جانبه قال عيسي زيدان مدير عام الترميم الأولي ونقل الآثار بالمتحف المصري الكبير أن فريق العمل من آثري ومرممي المتحف المصري الكبير قاموا بأستلام الرأس والذقن من منطقة آثار القلعة. وتم أستخدام أحدث الأساليب في عملية التغليف، ووضع الرأس علي قاعدة خشبية حمولة 6 طن بأستخدام الروافع الهيدوركلية المخصصة لذلك.
وأوضح زيدان أنه سوف يتم أيداع الرأس والذقن داخل معمل الأحجار للبدء في أعمال الدراسة والفحص والتحليل والتوثيق، حيث سيتم أستخدام تقنية التصوير ثلاثي الأبعاد لتوضيح عملية الدمج المبدئي للرأس مع الذقن.
يلي تلك المرحلة وضع خطة للترميم يتم من خلالها أعمال التنظيف الميكانيكي والكيميائي لإعادة الدمج النهائي للذقن لتكون جاهزة للعرض.

راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.
راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.

والدكتور طارق توفيق العام المشرف على الجوهرة يوضح ان الراس منحوت في الجرانيت الاحمر ولديه السمات الفنية للملكة الوسطى. الراس لديه ملامح الوجه للملك (senusert) انا ارتدي فستان الراس الذي فقد بعض اجزائه.

راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.
راس تمثال الملك senusert وصلت بامان الى المتحف المصري الكبير (الجوهرة) في ساحة remaya من مخزن الاثار في قلعة salaheddin في صلاح سالم للاستعادة والحفظ كما سيكون من بين الاجسام المعروضة في المتحف.

لحية التمثال الملكية وجدت ايضا لكنها منفصلة عن الراس.
واشار الدكتور ايمن ashmawy, رئيس قطاع الاثار المصرية القديمة, الى ان الراس اكتشفت في عام 2005 بواسطة بعثة مصرية المانية تعمل في موقع mattarya. يقيس 122 cmx108 سم, مع ارتفاع 75 سم, ووزن حوالي 2 طن. تم اكتشاف اللحية منفصلة عن الراس في عام 2008, على بعد حوالي 10 مترا من الموقع الذي تم اكتشاف الراس فيه.
– عيسى زيدان المدير العام لادارة استعادة المعونة الاولى في الجوهرة قال ان فريق الاصلاح و علماء الاثار استخدموا احدث التكنولوجيا في حزم و نقل الراس واللحية كما استخدموا الحزم الخشبية لتسوية الاجسام على كرين و رافعة هيدروليكية لرفعها. .
وهو يستمر في ان الراس واللحية الان في مركز الحفاظ على الجوهرة من اجل الترميم والدراسة والفحص والتحليل والتوثيق وسوف تستخدم تقنية تصوير ثلاثية الابعاد لتوضيح الاساليب المقترحة لاصلاح الراس الى اللحية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: